احدث الاخبار
أنت هنا: الرئيسية / اخبار جريدة الوطن / الذكاء الاصطناعي لإنقاذ الحياة

الذكاء الاصطناعي لإنقاذ الحياة

باعتبار أن الكشف المبكر عن مرض سرطان الثدي هو أفضل الحلول الوقائية لتجنب الإصابة به، والطريق الأمثل لاستجابة المريض للعلاج، فإن توظيف تقنيات الذكاء الاصطناعي للكشف المبكر يعد من أنجع الوسائل لإنقاذ حياة الكثيرين ممن أصيبوا بهذا المرض.
فمع أن وضع السرطان في السلطنة لا يعد مقلقًا أو خطرًا إذا ما قورن ببقية دول المنطقة أو دول العالم، إلا أن التقارير توضح أن أحد السرطانات الأكثر شيوعًا في السلطنة هو سرطان الثدي لدى النساء، إذ يُمثّل نسبة 24.4% من إجمالي حالات السرطان المُشخصة، حيث يتم تشخيص أكثر من 200 حالة جديدة سنويًّا، ومن المتوقّع أن ترتفع سنويًّا لـ975 حالة بحلول عام 2040.
ومن هذا المنطلق اتخذت السلطنة خطوة تعد رائدة في هذا المجال، حيث أعلنت وزارة الصحة وهيئة تقنية المعلومات توظيف الذكاء الاصطناعي للكشف المبكر عن سرطان الثدي في خمسة مستشفيات حكومية بشكل تجريبي، وذلك بعد نجاح تجربة قامت بها الوزارة والهيئة، حيث بلغت نسبة نجاح التجربة 96%.
وستستمر هذه المرحلة التجريبية لمدة عام في كل من مستشفيات السلطاني وخولة والبريمي وإبراء ومستشفى السلطان قابوس بصلالة لقياس فاعلية النظام، وإمكانية تطبيقه في كافة مستشفيات السلطنة من خلال الربط والتكامل مع نظام الشفاء والأشعة الرقمية، وذلك لدراسة التحديات وانعكاس تأثيرها المباشر وغير المباشر.
ومع النجاح المنتظر لهذه الخطوة فإن ذلك يفتح المجال أمام توظيف التقنيات الناشئة للثورة الصناعية الرابعة مثل الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء، وتقنيات الواقع الافتراضي للكشف المبكر عن أمراض أخرى، وبالتالي إنقاذ حياة المزيد.

المحرر


المصدر: اخبار جريدة الوطن

عن المشرف العام

التعليقات مغلقة

إلى الأعلى