احدث الاخبار
أنت هنا: الرئيسية / اخبار جريدة الوطن / انتهاء الأعمال الإنشائية بالمحطة الرئيسية لمشروع رباب ـ هرويل والتشغيل الفعلي يوليو المقبل

انتهاء الأعمال الإنشائية بالمحطة الرئيسية لمشروع رباب ـ هرويل والتشغيل الفعلي يوليو المقبل

كتب ـ يوسف الحبسي:
تمضي شركة تنمية نفط عمان قدماً نحو بلوغ موعد تشغيل مشروع رباب ـ هرويل الذي يعد الأضخم بين مشاريعها بتكلفة استثمارية تبلغ 4.7 مليار دولار، بينما تجاوز مجموع القوى العاملة في المشروع 8 آلاف عامل في مرحلة الإنشاءات.
وأنهت شركة تنمية نفط عمان الأعمال الإنشائية للمحطة الرئيسية لمشروع رباب ـ هرويل مع بدء ربط الآبار بهذه المحطة، على أن يبدأ الإنتاج الفعلي يوليو المقبل مع احتفالات السلطنة بيوم النهضة المباركة، وسوف يؤدي هذا المشروع إلى تطوير 240 مليون برميل من النفط، و100 مليون من المكثفات، وأكثر من تريليون قدم مكعب من الغاز، وهذا يتأتى من خلال تطوير حقل رباب بالتدوير الجزئي وبعملية حقن الغاز المخلوط في حقلي “سخية” و”دفق”، ويتزامن مع هذا مرافق لمعالجة الغاز الحمضي، وتجميع الغاز، بالإضافة إلى أنظمة حقن الغاز وأنابيب التصدير، ومحطة جديدة لتوليد الطاقة الكهربائية ضمن مرافق المشروع، وثمة نظم لاسترجاع الحرارة المهدرة لتوليد البخار لحاجة هذا المشروع الحيوي والواعد للطاقة الحرارية.
ويتضمن مشروع رباب ـ هرويل 3 قاطرات للإنتاج ويمكن اعتبار هذا المشروع كثلاثة مشاريع في مشروع واحد، القاطرة الأولى لتكرير الغاز، وتخليص الغاز من الغاز الحمضي وهو ثاني أكسيد الكبريت الذي يعد غازاً ساماً بالإضافة إلى ثاني أكسيد الكربون كذلك، ليتسنى استخدام الغاز في المناطق الصناعية بمحافظة ظفار، أو للتصدير.
أما القاطرة الثانية فهي لضغط الغاز وهي عبارة عن طاقة إنتاجية قدرها 525 مليون قدم مكعب من الغاز، ويضخ هذا الغاز في المكامن لتعزيز الانتاج، أما القاطرة الثالثة فهي للتعامل مع السوائل “المكثفات ـ الماء” لتنقيتها وجعلها صالحة للتصدير، وتبلغ الطاقة الاستيعابية لمشروع رباب ـ هرويل 700 مليون قدم مكعب من الغاز، ونحو 50 ألف برميل من المكثفات، وكل هذه الأرقام يومية، بالإضافة أن محطة هرويل الأولى التي تبلغ طاقتها الانتاجية 50 ألف برميل يومياً تسهم في المحافظة على مستويات الانتاج.
الجدير بالذكر أن مشروع رباب ـ هرويل يعتبر الأضخم في تاريخ شركة تنمية نفط عمان بسبب حجم المنشآت والتقنية العالية المستخدمة في المشروع، ويتكون مشروع رباب ـ هرويل من 700 معدة بالإضافة إلى ما يعادل 3500 كيلومتر من الكابلات التي تضم أجهزة القياس والكهرباء والتوصيلات الكهربائية، ويضم المشروع أيضاً 16 جهاز ضغط منها 3 أجهزة حقن بضغط عال جداً تبلغ قوتها 450 بار وكل منها يحتاج الى طاقة مساوية لاحتياجات ما يوازي 6 آلاف منزل، وتبلغ مساحة أرض المشروع 1 × 1.2 كيلومتر، وهي المساحة المقدرة لنحو 200 ملعب كرة قدم، كما يستخدم المشروع ما يعادل من 35000 طن من الفولاذ للهياكل الداعمة للمعدات والأنابيب.


المصدر: اخبار جريدة الوطن

عن المشرف العام

التعليقات مغلقة

إلى الأعلى