الثلاثاء ، 29 سبتمبر 2020
احدث الاخبار
أنت هنا: الرئيسية / أخبار الشرق الأوسط / وجه بيروت مشوّه وسكانها حانقون على «الدولة الفاسدة»

وجه بيروت مشوّه وسكانها حانقون على «الدولة الفاسدة»

تتداخل معالم الحزن والغضب على وجوه الناس في منطقة الأشرفية في بيروت. يهز طارق برأسه من غير أن يرفع عينيه عن الزجاج الذي ملأ الشارع الداخلي في الجميزة، ويقول بحسرة: «هذه معالم تواطؤ الدولة بفسادها على الشعب».
فالرجل الأربعيني خسر مأواه بفعل الانفجار الذي عصف ببيروت عصر أول من أمس الثلاثاء، ولا تخفف عنه عبارات المواساة، ولا التهنئة بسلامته وسلامة عائلته التي أصيب أحد أفرادها بجروح في الوجه والصدر إثر الزجاج المتطاير. يسأل عن السبب، ويؤكد أن الدولة مسؤولة بإهمالها وفسادها: «لا نستحق كل هذا الوجع والغبن. نحن شعب يستحق الحياة، لا سلطة سياسية فاسدة وتكرهنا».
المصدر: أخبار الشرق الاوسط ( الوطن لعربي )

عن المشرف العام

التعليقات مغلقة

إلى الأعلى