الثلاثاء ، 28 سبتمبر 2021
احدث الاخبار
أنت هنا: الرئيسية / مقالات إدبيه / قلبي ماهو لك من ثاني

قلبي ماهو لك من ثاني

تمر الأيام وأنا وحيد
أنشد أيام كنت فيها سعيد
كنت أشوفك أحلى من حياتي
وأغلى من دمي ال يجري بالوريد
بكلمة كنت تهون علي حياتي
وبالذكرى كنت تدمر اللي يوقف بالطريق
لكن عشرتي ما كانت كافيه إنك تِــخلص أو تحبني أو حتى تقلي
روح أنا ما أريـد
تركتني أغرق بحبك ..لكن قديتني أول بالحديد
عشان ما تعطي قلبي فرصه إنه
يفكر أو يدق من جديد

أبـــشــــــر..

قتلت حبك بقلبي
وما أحمل لأحد من الذكرى نصيب
نسيت كيف أحب من ثاني
ونسيت كيف يكون قلبي رقيق
كل هذا حصل بثواني لأنك ما كنت لي حبيب

يا ترى رح تسمع كلامي وتسمع كلام قلبك وش يريد
ولا صحابك خاووك من ثاني
وقالولك “لطيف” لكن مو مثل ما نريد

أقولــــها وبصوت عالـــي
“غبــي”
ومثل وجهك ما أريد

إنت تحبني وتخاف علي من حالي
لكن “إيمانك”مثلي ما تريد
ويوم شلت اللي في بالي
وقعت وما أحد سمَا عليك
ما أعرف أوصف كيف كان أنا حالي
لكن بكلمه أوصف ألف بيت وبيت
لكن إعــرف إنك
سقطت بيومها من عيني
وصعب أوثق فيك من جديد

وإن كنت إنت بيوم حياتي
فإعرف إني من حياتي تبريــت

عن إبن الولـيد

التعليقات مغلقة

إلى الأعلى